منتديات دلائل الخيرات الإسلامية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


((الدال على الخير كفاعله))
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
القائمة البريدية

أدخل بريدك الإلكتروني هنا للمشاركة :

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ملاحظة لادارة المنتدى
الأحد سبتمبر 01, 2013 6:22 pm من طرف ام الخير

» مواقف نبوية مع الأطفال
الأحد سبتمبر 01, 2013 5:43 pm من طرف ام الخير

» سعادة الأنثى
الأحد سبتمبر 01, 2013 5:33 pm من طرف ام الخير

» أ لا يا الله بنظرة
الإثنين أغسطس 26, 2013 6:53 pm من طرف ام الخير

» لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر :
الإثنين أغسطس 26, 2013 6:50 pm من طرف ام الخير

» اللعب والرياضة وتربية الأولاد
الإثنين أغسطس 26, 2013 6:45 pm من طرف ام الخير

» تعريف أولياء الله عند علماء المسلمين
الإثنين أغسطس 26, 2013 6:39 pm من طرف ام الخير

» أرجوا أن تقرأوه ............لتفسفيدوا........ولكم التعلق
الإثنين أغسطس 26, 2013 6:36 pm من طرف ام الخير

» راديو للقرآن الكريم بصوت الشيخ حازم ابوغزالة
الإثنين أكتوبر 15, 2012 3:15 pm من طرف خادم الشيخ

» قناة احب الله
الأحد فبراير 12, 2012 9:45 pm من طرف خادم الشيخ

» صفحة محبي الشيخ حازم أبوغزالة على الفيسبوك
الأحد فبراير 05, 2012 10:21 pm من طرف خادم الشيخ

» الشيخ حازم ابوغزالة حفظه الله
الخميس يناير 19, 2012 5:34 pm من طرف خادم الشيخ

» قناة البث المباشر
الثلاثاء يوليو 12, 2011 2:20 am من طرف خادم الشيخ

» قولوا.................اااااااااااااااااامين
الخميس أبريل 28, 2011 3:03 pm من طرف خادم الشيخ

» حصريا لتنزيل الختمة الكاملة بصوت الشيخ حازم أبوغزالة حفظه الله
الأربعاء أبريل 27, 2011 9:49 pm من طرف خادم الشيخ

» lمنتدى المسيد ---مهاجة
الجمعة أبريل 22, 2011 5:55 pm من طرف مهاجي30

» حصريا لمنتديات دلائل الخيرات ختمة بصوت الشيخ حازم أبوغزالة حفظه الله
الأربعاء أبريل 20, 2011 8:57 pm من طرف خادم الشيخ

» ترحيب حار جدا
الثلاثاء أبريل 19, 2011 9:41 pm من طرف خادم الشيخ

عد زوارنا حتي هذه اللحظة

شاطر | 
 

 قصيدة سيدي زين العابدين رضي الله عنه وأرضاه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله أبوصغيرة
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 28
نقاط : 3524
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 24/04/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: قصيدة سيدي زين العابدين رضي الله عنه وأرضاه   الأربعاء يوليو 01, 2009 8:50 pm

قال زين العابدين علي ابن الحسين ابن علي ابن ابي طالب رضوان الله عليه وعلى اباءه في قصيدته الموسومة " ليس الغريب "



لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّأمِ واليَمَنِ *إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ

إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ* على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ

سَفَري بَعيدٌ وَزادي لَنْ يُبَلِّغَنـي* وَقُوَّتي ضَعُفَتْ والمـوتُ يَطلُبُنـي

وَلي بَقايــا ذُنوبٍ لَسْتُ أَعْلَمُها *الله يَعْلَمُهــا في السِّرِ والعَلَنِ

مـَا أَحْلَمَ اللهَ عَني حَيْثُ أَمْهَلَني *وقَدْ تَمـادَيْتُ في ذَنْبي ويَسْتُرُنِي

تَمُرُّ سـاعـاتُ أَيّـَامي بِلا نَدَمٍ* ولا بُكاءٍ وَلاخَـوْفٍ ولا حـَزَنِ

أَنَـا الَّذِي أُغْلِقُ الأَبْوابَ مُجْتَهِداً *عَلى المعاصِي وَعَيْنُ اللهِ تَنْظُرُنـي

يَـا زَلَّةً كُتِبَتْ في غَفْلَةٍ ذَهَبَتْ* يَـا حَسْرَةً بَقِيَتْ في القَلبِ تُحْرِقُني

دَعْني أَنُوحُ عَلى نَفْسي وَأَنْدِبُـهـا *وَأَقْطَعُ الدَّهْرَ بِالتَّذْكِيـرِ وَالحَزَنِ

كَأَنَّني بَينَ تلك الأَهلِ مُنطَرِحــَاً *عَلى الفِراشِ وَأَيْديهِمْ تُقَلِّبُنــي

وَقد أَتَوْا بِطَبيبٍ كَـيْ يُعالِجَنـي *وَلَمْ أَرَ الطِّبَّ هـذا اليـومَ يَنْفَعُني

واشَتد نَزْعِي وَصَار المَوتُ يَجْذِبُـها* مِن كُلِّ عِرْقٍ بِلا رِفقٍ ولا هَوَنِ

واستَخْرَجَ الرُّوحَ مِني في تَغَرْغُرِها *وصـَارَ رِيقي مَريراً حِينَ غَرْغَرَني

وَغَمَّضُوني وَراحَ الكُلُّ وانْصَرَفوا* بَعْدَ الإِياسِ وَجَدُّوا في شِرَا الكَفَنِ

وَقـامَ مَنْ كانَ حِبَّ لنّاسِ في عَجَلٍ* نَحْوَ المُغَسِّلِ يَأْتينـي يُغَسِّلُنــي

وَقــالَ يـا قَوْمِ نَبْغِي غاسِلاً حَذِقاً* حُراً أَرِيباً لَبِيبـاً عَارِفـاً فَطِنِ

فَجــاءَني رَجُلٌ مِنْهُمْ فَجَرَّدَني* مِنَ الثِّيــابِ وَأَعْرَاني وأَفْرَدَني

وَأَوْدَعوني عَلى الأَلْواحِ مُنْطَرِحـاً* وَصـَارَ فَوْقي خَرِيرُ الماءِ يَنْظِفُني

وَأَسْكَبَ الماءَ مِنْ فَوقي وَغَسَّلَني *غُسْلاً ثَلاثاً وَنَادَى القَوْمَ بِالكَفَنِ

وَأَلْبَسُوني ثِيابـاً لا كِمامَ لهـا* وَصارَ زَادي حَنُوطِي حيـنَ حَنَّطَني

وأَخْرَجوني مِنَ الدُّنيـا فَوا أَسَفاً *عَلى رَحِيـلٍ بِلا زادٍ يُبَلِّغُنـي

وَحَمَّلوني على الأْكتـافِ أَربَعَةٌ* مِنَ الرِّجـالِ وَخَلْفِي مَنْ يُشَيِّعُني

وَقَدَّموني إِلى المحرابِ وانصَرَفوا *خَلْفَ الإِمـَامِ فَصَلَّى ثـمّ وَدَّعَني

صَلَّوْا عَلَيَّ صَلاةً لا رُكوعَ لهـا *ولا سُجـودَ لَعَلَّ اللـهَ يَرْحَمُني

وَأَنْزَلوني إلـى قَبري على مَهَلٍ* وَقَدَّمُوا واحِداً مِنهـم يُلَحِّدُنـي

وَكَشَّفَ الثّوْبَ عَن وَجْهي لِيَنْظُرَني *وَأَسْكَبَ الدَّمْعَ مِنْ عَيْنيهِ أَغْرَقَني

فَقامَ مُحتَرِمــاً بِالعَزمِ مُشْتَمِلاً *وَصَفَّفَ اللَّبِنَ مِنْ فَوْقِي وفـارَقَني

وقَالَ هُلُّوا عليه التُّرْبَ واغْتَنِموا *حُسْنَ الثَّوابِ مِنَ الرَّحمنِ ذِي المِنَنِ

في ظُلْمَةِ القبرِ لا أُمٌّ هنــاك ولا *أَبٌ شَفـيقٌ ولا أَخٌ يُؤَنِّسُنــي

فَرِيدٌ وَحِيدُ القبرِ، يــا أَسَفـاً *عَلى الفِراقِ بِلا عَمَلٍ يُزَوِّدُنـي

وَهالَني صُورَةً في العينِ إِذْ نَظَرَتْ *مِنْ هَوْلِ مَطْلَعِ ما قَدْ كان أَدهَشَني

مِنْ مُنكَرٍ ونكيرٍ مـا أَقولُ لهم* قَدْ هــَالَني أَمْرُهُمْ جِداً فَأَفْزَعَني

وَأَقْعَدوني وَجَدُّوا في سُؤالِهـِمُ* مَـالِي سِوَاكَ إِلهـي مَنْ يُخَلِّصُنِي

فَامْنُنْ عَلَيَّ بِعَفْوٍ مِنك يــا أَمَلي *فَإِنَّني مُوثَقٌ بِالذَّنْبِ مُرْتَهــَنِ

تَقاسمَ الأهْلُ مالي بعدما انْصَرَفُوا *وَصَارَ وِزْرِي عَلى ظَهْرِي فَأَثْقَلَني

واستَبْدَلَتْ زَوجَتي بَعْلاً لهـا بَدَلي* وَحَكَّمَتْهُ فِي الأَمْوَالِ والسَّكَـنِ

وَصَيَّرَتْ وَلَدي عَبْداً لِيَخْدُمَهــا *وَصَارَ مَـالي لهم حـِلاً بِلا ثَمَنِ

فَلا تَغُرَّنَّكَ الدُّنْيــا وَزِينَتُها* وانْظُرْ إلى فِعْلِهــا في الأَهْلِ والوَطَنِ

وانْظُرْ إِلى مَنْ حَوَى الدُّنْيا بِأَجْمَعِها *هَلْ رَاحَ مِنْها بِغَيْرِ الحَنْطِ والكَفَنِ

خُذِ القَنـَاعَةَ مِنْ دُنْيَاك وارْضَ بِها *لَوْ لم يَكُنْ لَكَ إِلا رَاحَةُ البَدَنِ

يَـا زَارِعَ الخَيْرِ تحصُدْ بَعْدَهُ ثَمَراً *يَا زَارِعَ الشَّرِّ مَوْقُوفٌ عَلَى الوَهَنِ

يـَا نَفْسُ كُفِّي عَنِ العِصْيانِ *واكْتَسِبِي فِعْلاً جميلاً لَعَلَّ اللهَ يَرحَمُني

يَا نَفْسُ وَيْحَكِ تُوبي واعمَلِي حَسَناً *عَسى تُجازَيْنَ بَعْدَ الموتِ بِالحَسَنِ

ثمَّ الصلاةُ على الْمُختـارِ سَيِّدِنـا *مَا وَصَّـا البَرْقَ في شَّامٍ وفي يَمَنِ

والحمدُ لله مُمْسِينَـا وَمُصْبِحِنَا بِالخَيْرِ *والعَفْوْ والإِحْســانِ وَالمِنَنِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خادم الشيخ
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 123
نقاط : 4056
السٌّمعَة : 11
تاريخ التسجيل : 11/04/2009
العمر : 35
الموقع : الأردن

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة سيدي زين العابدين رضي الله عنه وأرضاه   الخميس يوليو 02, 2009 5:26 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزا الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عنا ماهو أهله
وجزاك الله كل خير

_________________
ومن تكن لرسول الله نصرته إن تلقه الأسد في آجامها تجم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://skylineontheway.ahlamontada.com
 
قصيدة سيدي زين العابدين رضي الله عنه وأرضاه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دلائل الخيرات الإسلامية :: واحة الأدب وعشاق لغة العرب :: همس القوافي-
انتقل الى: